الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم تقدم الإصدار السادس لبروتوكول الإنترنت لأعضائها

OMREN introduces IPv6 to its members

أطلقت الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم (أومرن) التابعة لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار خدمة الإصدار السادس لبروتوكول الإنترنت، تلبية للاحتياجات المحلية المتزايدة في هذا المجال، ومساعدة الجامعات والكليات على التغلب على التحديات المتعلقة بتقديم خدماتها للطلاب والباحثين عبر استخدام بروتوكول الإنترنت الإصدار الرابع، بسبب النمو السريع المستمر في عدد الأجهزة المتصلة بالإنترنت، ونقص عناوين بروتوكول الإنترنت الإصدار الرابع، وكذلك تواكبا مع الجهود الدولية المتعلقة بنشر الإصدار السادس لبروتوكول الإنترنت من قبل الجمعية العالمية لتقييس الاتصالات، والمؤتمر العالمي لتنمية الاتصالات ودور الإصدار السادس لبروتوكول الانترنت في بناء القدرات المحلية المتنوعة.

وقامت الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم بالتعاون مع هيئة تنظيم الاتصالات والسجل الإقليمي للإنترنت لأوروبا والشرق الأوسط وأجزاء من آسيا الوسطى بمواءمة جهودهم وترتيب ورش عمل متعددة عبر الإنترنت للموظفين الفنيين والمتخصصين لدعمهم وتشجيعهم في تفعيل الإصدار السادس لبروتوكول الإنترنت لمجتمع شبكة أومرن و الذي يتكون من (50) خمسين جامعة وكلية، كما وافق أعضاء شبكة أومرن على اتخاذ الإجراءات الفورية تجاه هذه الخطوة الحاسمة.

 واستمرارًا لجهودها المستمرة لتعزيز التجربة التعليمية للطلاب وتمكين عملية التدريس والتعلم فإن كلية الشرق الأوسط تعد أول عضو ينفذ الإصدار السادس لبروتوكول الإنترنت وينشط هذه الخدمة على شبكتهم، وذلك بفضل فريق تكنولوجيا المعلومات في الكلية وسعيهم الدائم أن تكون الكلية في المقدمة ورائدة في التقدم.

وبهذه المناسبة قال عميد كلية الشرق الأوسط: "نحن فخورون للغاية بأن نكون أول عضو في الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم الذي ينفذ خدمة الإصدار السادس لبروتوكول الإنترنت بنجاح على البنية التحتية لشبكتنا، كما أود أن أشكر شبكة أومرن والشركة العمانية للاتصالات عمانتل على دعمهم ومساعدتهم في تحقيق ذلك، وهذه تعتبر خطوة مهمة إلى الأمام بالنسبة لنا في تعزيز الدعم المقدم لطلابنا وموظفينا في أنشطتهم في التدريس والتعلم والبحث والابتكار. لقد قمنا أيضًا بترقية البنية التحتية التقنية الأساسية لدينا مؤخرًا، ومضاعفة سعة الخادم والتخزين لتسهيل التدريس والتعلم الافتراضي وتشجيع التعاون عبر الإنترنت".

ومن الجدير بالذكر أن الشبكة العمانية للبحث العلمي والتعليم هي مبادرة من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار لربط ودعم مجتمع البحث والتعليم في سلطنة عمان، كما تسعى إلى تزويد هذا المجتمع ببنية تحتية تعاونية تتكيف مع احتياجاتهم من خلال التعاون مع مجتمعات البحث والتعليم الدولية.

 

Date