مجلس البحث العلمي يعلن عن تمويل 266 مشروع بحثي لعام 2019م

TRC funds 266 research projects in 2019

 

 

أعلن مجلس البحث العلمي عن تمويل (266) مشروع بحثي بمبلغ وقدره مليون و500 ألف ريال عماني ضمن برنامج تمويل البحوث (المؤسسي والمبنى على الكفاءة) موزعة على مشاريع بحثية لحملة الدكتوراه ومشاريع بحثية لطلبة الماجستير والدكتوراه وأخرى لطلبة المؤسسات الاكاديمية بالإضافة إلى بحوث الدارسين على نفقتهم الخاصة. وقد بلغ عدد المؤسسات الأكاديمية وغير الأكاديمية الحكومية والخاصة المستفيدة من الدعم لهذا العام 22 مؤسسة.

وبهذه المناسبة، قال سعادة الدكتور هلال بن علي الهنائي، أمين عام مجلس البحث العلمي إن هذا الدعم الذي يقدمه المجلس يأتي ترجمة للاستراتيجية الوطنية للبحث العلمي التي تهدف إلى بناء السعة البحثية المحلية، وتوفير بيئة بحثية محفزة للبحث العلمي والباحثين وبناء قدراتهم بمختلف مستوياتهم الأكاديمية.

وأضاف الأمين العام بأن المجلس أطلق العديد من البرامج والمشروعات والمبادرات الداعمة للأنشطة البحثية والابتكارية بالسلطنة، ويأتي برنامج دعم البحوث كأحد أهم هذه البرامج، حيث تم تطويره العام الماضي ليواكب متطلبات هذه المرحلة ويتيح للمؤسسات مجالا أوسع لتقديم بحوث تنافسية بعد تقييمها وتقديمها كحزمة واحدة للمجلس ويعتبر هذا البرنامج استكمالا لبرنامج المنح البحثية المفتوحة الذي أسسه المجلس في عام 2009م.

وأوضح سعادته بأنه تم خلال هذا العام تمويل )266(مشروع بحثي من إجمالي (435) مقترح بحثي مقدم من (22) مؤسسة أكاديمية من مؤسسات التعليم العالي وجهات حكومية بالسلطنة، بالإضافة إلى المقترحات المقدمة الطلبة الدارسين على نفقتهم الخاصة، بإجمالي مبلغ وقدره مليون ونصف مليون ريال عماني.

وأضاف سعادة الأمين العام بأن مبالغ التمويل البحثي توزعت على مختلف المستويات الأكاديمية لتشمل بحوث حملة الدكتوراه والماجستير والبكالوريوس والطلبة على مقاعد الدراسة، حيث يبلغ عدد المشروعات البحثية للباحثين الأكاديميين من حملة الدكتوراه الممولة لهذا العام (74) مشروع بحثي من أصل (172) مقترح بحثي تم استلامها بمبلغ يصل إلى عشرون ألف ريال عماني لكل مشروع بحثي كحد أقصى لفترة تمتد لعامين، وعدد (27) مشروع بحثي لحملة الماجستير من إجمالي (43) مقترحا بحثيا مستلما بمبلغ يصل الى ثلاثة آلاف ريال عماني لكل مشروع كحد أقصى، كما تم تمويل عدد  (152) مشروع بحثي طلابي من إجمالي عدد (207) مقترح بحثي تم استلامه من مؤسسات التعليم العالي بالسلطنة بمبلغ ألف وخمسمائة ريال لكل مشروع بحثي كحد أقصى.

تفعيل دور المؤسسات الاكاديمية والبحثية

ومن جانبه قال الدكتور عبد العزيز بن سالم بن عامر الحارثي، مدير دائرة إدارة البحوث بمجلس البحث العلمي: إن برنامج دعم الحوث (المؤسسي والمبنى على الكفاءة) يسعى إلى تفعيل دور المؤسسات الاكاديمية والبحثية ومنحها صلاحيات أكبر، وإعطائها فرصة لتطوير وإدارة برامجها البحثية ذاتيا، كما يتيح لها أيضا القيام بالمتابعة التفصيلية للمشاريع البحثية إلكترونيا، ويركز هذا البرنامج على دعم البحوث التي تساهم في تنفيذ الأولويات الوطنية وتحقيق نتائج عملية قابلة للتطبيق.

وأضاف الحارثي: يتكون برنامج تمويل البحوث من ثلاثة برامج فرعية وهي برنامج لدعم بحوث الأكاديميين من حملة الدكتوراه، وبرنامج معني بدعم بحوث حملة الماجستير او البكالوريوس مع خبرة لا تقل عن 3 سنوات، وبرنامج معني بدعم بحوث الطلبة الدارسين في مرحلتي الدبلوم أو البكالوريوس.

وأوضح الدكتور عبدالعزيز الحارثي: تتم عملية إدارة هذا البرنامج عبر قيام الباحثون بتسجيل وتقديم جميع تفاصيل المقترحات البحثية في بوابة عمان البحثية (RIMS) على الموقع الإلكتروني للمجلس، وتتم عملية تقييم هذه المقترحات في المؤسسات البحثية، وفي الوقت ذاته يحافظ مجلس البحث العلمي على دوره في مساندة المؤسسات البحثية والاشراف العام والتدقيق على عملها، ومتابعة مخرجات هذه البحوث عن طريق تقييم العديد من معايير الجودة والإنتاج والكفاءة بشكل دوري حيث يتم النظر في عدد المنشورات العلمية وعدد براءات الاختراع والتعاون مع المؤسسات الأخرى ومساهمة القطاع الخاص لإيجاد مصادر تمويل مختلفة للنهوض بجودة البحث العلمي بما بتناسب مع المؤشرات العالمية للبحث والابتكار.

وتطرق الدكتور الحارثي إلى حجم طلبات التمويل التي تم استقبالها، حيث استقبل المجلس في نهاية شهر يوليو 2019 طلبات تمويل من (22) مؤسسة بحثية بموازنة قدرها (2,850,047.800) ريال عماني موزعة على برنامج المنح البحثية، وبرنامج دعم بحوث الخريجين، والذي تضمنت ولأول مرة طلبات الخريجين الدارسين في الخارج على نفقتهم الخاصة، وبرنامج دعم بحوث الطلاب، وقد شهد عام 2019 تنافسا كبيرا بين المؤسسات البحثية المختلفة في عدد البحوث المسلمة للدعم كما شاركت مؤسسات اكاديمية لأول مرة في برامج الدعم البحثي المقدمة من المجلس.

وحول توزيع مبالغ الدعم قال الدكتور الحارثي: إن المبالغ توزعت على برنامج المنح البحثية بموازنة قدرها (998,292) ريال عماني لعدد (74) مشروع بحثي، ومبلغ وقدره (73,272) ريال عماني لعدد (27) مقترحا ضمن برنامج دعم بحوث الخريجين بالإضافة الى تمويل المشاريع البحثية الطلابية ضمن برنامج دعم بحوث الطلاب بموازنة وقدرها (200,911) ريال عماني لعدد (152) مقترحا بحثيا، كما تم تمويل بحوث الطلاب الدارسين على نفقتهم الخاصة والذين بلغ عددهم (13) مشروع بحثي لطلبة من حملة الدكتوراه بموازنة وقدرها (27,534) ريال عماني.

وأشار مدير دائرة إدارة البحوث بمجلس البحث العلمي إلى الجهود التي يتم تنفيذها لدعم المؤسسات لاستخدام النظام الإلكتروني والاستفادة من البرنامج بشكل فاعل قائلا: قام المجلس منذ العام 2018 بتنفيذ مجموعة من حلقات العمل التدريبية للتعريف بالبرنامج وتقديم الدعم الفني والإداري للمؤسسات البحثية حتى تتهيأ وتتمكن من القيام بمهامها الجديدة على أكمل وجه، ونظرًا للطلب المتزايد من المؤسسات البحثية للتعريف بالبرنامج قام فريق من المجلس بزيارات عديده لتقديم الدعم الفني لتعزيز قدرات المؤسسات لإدارة المشاريع البحثية لضمان تحقيق النتائج المرجوة من البرنامج، كما يعمل المجلس أيضا على تطوير وتحديث نظام التقديم الالكتروني (RIMS) بشكل مستمر بما يتناسب مع احتياجات المؤسسات ليكون أكثر سهولة ويسر للباحثين. 

وفي ختام حديثه قال الدكتور عبد العزيز بن سالم بن عامر الحارثي، مدير دائرة إدارة البحوث بمجلس البحث العلمي: في بداية شهر سبتمبر من عام 2019، أعلن المجلس عن فتح باب استقبال المقترحات البحثية لعام 2020، على أن يستقبل المجلس طلبات التمويل النهائية من المؤسسات البحثية في موعد أقصاه نهاية شهر أبريل 2020.

 

Date